إفرازات العين إعجاب

إفرازات العين
فريق ميدطب متكامل و كادر متخصص بالصحة العامة المزيد
من الأمور الأكثر شيوعًا هو ظهور إفرازات العين عند الاطفال بمختلف الفئات العمرية.
مدة القراءة: 4 |دقائق

شارك:

♥ تعرف على أسباب إفرازات العين عند الأطفال 

العناية بالأطفال هي كل ما يشغل الوالدان، حيث يهتم الآباء والأمهات  بالطفل وجميع ما يحتاجه،

ويُعد الأطفال من الفئات العمرية الأكثر عرضة للإصابة ببعض أنواع الأمراض،

ولذلك يكون الوالدن دائما في تساؤل عن طرق العناية بالطفل.

من الأمور الأكثر شيوعًا هو ظهور إفرازات العين عند الاطفال بمختلف الفئات العمرية.

فإن كنت تريد أن تطمئن على طفلك، تابع هذا المقال الذي سيعرض فيه ما تحتاج إلى معرفته

بشأن افرازات العين عند الاطفال ومتى تكون إشارة تحذرية تدفع للقلق.

∴ افرازات العين عند الاطفال حديثي الولادة

والسبب الأكثر شيوعًا لإفرازات العين هو انسداد واحدة من قنوات الدموع.

ويتفق الأطباء في بعض الأحيان إلى أن ما وراء هذه الحالة هو ضيق القناة الدمعية أو انسداد مجرى الأنف الدمعي.

تتكون الدموع في الغدة الدمعية، الموجودة فوق العين مباشرة، وتساعد الدموع على تنظيف وتطهير سطح العين.

↵ والقناة الدمعية، أيضًا تُسمى بالقناة الأنفية الدمعية، تعد قناة صغيرة موقعها في زاوية العين وتكون قريبة من الأنف.

وعند الرمش، تدفع الأجفان الدموع في هذه القنوات، والتي تقوم من ثم بصبها في الأنف.

↵وفي حالة انسداد القناة الدمعية، ربما لا تكون الدموع قادرة على التدافع من سطح العين.

وقد يؤدي هذا الي الانسداد في ظهور العيون المليئة بالدموع، وربما تتشكل الإفرازات اللزجة في زوايا العين. 

كذلك ما يتقارب من 20 في المئة من الأطفال حديثي الولادة لديهم قناة دمعية مسدودة، وفقا للأكاديمية الأمريكية لطب العيون،

وربما يكون سبب هذا أن نهاية القناة الدمعية لا تفتح بشكل صحيح عند ولادة الطفل.

وقد أن تؤثر القناة الدمعية المسدودة على كلتا العينين أو واحدة فقط.

⇔أسباب أخرى لظهور الإفرازات ⇔

قد تؤشر افرازات العين عند الاطفال الرضع إلى الإصابة بحالة تسمى العين الحمراء (التهاب ملتحمة العين)،

وهي حالة تؤدي إلى احمرار العين. ويؤثر هذا المرض على الملتحمة،

وهي الغشاء الأبيض الرقيق الذي له دور كبير في حماية مقدمة العين وهي تُعد من أحد الحالات التي قد تحظهر مع انسداد القناة الدمعية،

وأيضًا يمكن للأم أن تشكل دورًا في هذه الحالة عن طريق تمرير العدوى الفيروسية أو البكتيرية أثناء الحمل أو أثناء الولادة، مما يتسبب في إصابة الطفل.

∴افرازات العين عند الاطفال 

أن إفرازات العين لا تقتصر على حديثي الولادة فقط، بل ربما تحدث للأطفال الأكبر سنناً وعند البالغين أيضًا.

و من بين الأسباب التي قد تؤدي لظهور إفرازات العين عند الأطفال:

  • التهاب الملتحمة البكتيري. 
  • التهاب الملتحمة الفيروسي.
  • دخول شيء إلى العين، وتُعد من الحالات الخطيرة. 
  • الإفرازات الطبيعية، والتي لا تستدعي القلق.
  • انسداد واحدة من القنوات الدمعية. 
  • التهاب الجفن وإصابته بالعدوى. 

إفرازات العين

⇐علاج افرازات العين عند الاطفال بالطرق المنزلية

 إذا كانت بسبب عن قناة دمعية مسدودة، فعادة ما تتلاشى هذه الحالة دون علاج في غضون 4 إلى 6 أشهر من ولادة الطفل،

كما وضحنا من قبل، ويمكن علاجها في المنزل.

و ذلك عن طريق تنظيفها، ولكن يتوخى الحذر قبل لمس المنطقة القريبة من عيون الطفل،

فمن الضروري والمهم غسل اليدين بالصابون والماء الدافئ لحمية الطفل من الإصابة بالعدوى.

كما يجب الحرص على شطف الأيدي جيدًا بعد تنظيفها لحماية أعين الطفل ايضا من دخول الصابون.

كذلك غمس قطعة قماش ناعمة أو قطعة نظيفة من الشاش في بعض الماء الفاتر ضروري لإزالة الإفرازات، 

يليه مسح زاوية العين بعناية ورفق. أما إذا كانت القناة الدمعية المسدودة تؤثرعلى كلتا العينين لا واحدة فقط،

فيجب استخدام منطقة جديدة من القماش أو الشاش لتنظيف العين الثانية. 

و ايضا بعد العوامل تؤدي إلى زيادة سوء الأعراض ومنها: الطقس البارد والرياح وأشعة الشمس الشديدة ،

لذا يجب حماية أعين المواليد الجدد من هذه العوامل. ولذلك بعض الأطباء  أيضًا  ينصح بتدليك القناة الدمعية المسدودة بعناية حتى يزول الانسداد،

وعادةً ما يوضح الطبيب كيفية فعل ذلك بأمان.

♦أذا متى يجب زيارة الطبيب؟

كذلك هناك بعض الحالات التي يصعب علاجها في المنزل ، لذا فيكون التوجه للطبيب فورًا، وهي: 

  • عندما تكون الرؤية ضبابية و غير واضحة 
  • كذلك احمرار أحد الأجفان وتورمهم للغاية 
  • كانت العيون حمراء أو حساسة أو منتفخة 
  • زادت الحمى عن 40 درجة مئوية
  • كذلك فى حالة ألم في العين أكثر من خفيف 
  • كعمر الطفل أقل من 12 أسبوعًا ولديه الحمى. 
  • كذلك ظهور قيح أصفر أو أخضر 

لذلك في النهاية عزيزى القارئ نرجوا أن تكون قد ألممت بكل المطلوب معرفته عن إفرازات العين عند الأطفال.

وللمزيد عن صحة العيون تابعنا

فريق ميدطب يتمنى لكم دوام الصحة والعافية

كما يمكنك أستشارة أطباء ميدفاست فى حالة أستفسارات طبية أخرى


شارك:


هل كانت المقالة مفيدة؟
مقالات ذات صلة
مقالات ذات صلة

علاج التهاب القرنية
مقالة
أسباب التهاب الملتحمة
مقالة
أعراض التهاب السحايا
مقالة
نصائح تربية الأطفال في سن الخامسة
مقالة

اسئلة وإجابات مجانية

3 سؤال طبي مشابهة تمت الاجابة عليه